التخطي إلى المحتوى



أكد الأب منير حنا مطران الكنيسة الأسقفية بمصر وشمال إفريقيا والقرن الأفريقي أن أى تدخل عسكرى تركى فى ليبيا سيؤدى حتما إلى مزيد من الدمار هناك.

وقال مطران الكنيسة الأسقفية – في تصريح له اليوم – إن التدخل العسكري التركي في الأراضي الليبية سيؤدى إلى نشوب المعارك بين القبائل و بين الجماعات الإرهابية.

إقرأ أيضاً :  "الضرائب" إلزام شركات الأموال بتقديم نماذج الخصم والتحصيل تحت حساب الضريبة

وتابع قائلا، إن الأمر سينتهى بأن تصبح ليبيا مثل سوريا التى دمرتها جماعات ارهابية مماثلة.

وأضاف “حنا” أنه على المجتمع الدولى أن يمنع هذا التدخل التركى الذى من شأنه زعزعة استقرار منطقة البحر المتوسط وانتشار الحوادث الإرهابية.

يذكر أن الكنيسة الأسقفية في مصر احتفلت بعيد الميلاد المجيد في الخامس والعشرين من ديسمبر الماضى بكاتدرائية جميع القديسين بالزمالك بحضور مندوب عن الرئيس عبدالفتاح السيسي وعدد من المسؤولين في الدولة والشخصيات العامة وممثلي وسائل الإعلام.

إقرأ أيضاً :  ما حجم خسائر الأندية بسبب كورونا محلياً وعالمياً ؟



التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *