التخطي إلى المحتوى



أكد الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين أن جموع الزراعيين يدعمون القيادة السياسية ومجلس الامن القومي فيما الإجراءات العاجلة لدعم الامن القومي والحفاظ على السيادة والحدود والمصالح المصرية فيما تشهده المنطقة من تدخلات عسكرية خارجية غير شرعية في الشأن الليبي.

وأدان “خليفة”، في تصريحات صحفية اليوم الجمعة على قرار البرلمان التركي بالموافقة علي إرسال قوات عسكرية تركية إلي ليبيا وهو ما يعد عودة لاستنساخ نموذج الدولة العثمانية التي تسبب في إنتشار عصور الظلام والجهل في المنطقة العربية مشددا على أن القرار يعد انتهاكًا لمقررات الشرعية الدولية وقرارات مجلس الأمن حول ليبيا بشكل صارخ ، وان جموع الزراعيين يقفون في خندق واحد خلف القيادة السياسية لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لحماية الامن القومي المصري.

وأكد نقيب الزراعيين  السلوك التركي يستهدف النيل مما أحرزته مصر من تقدم إقتصادي إنعكس علي مشروعات عملاقة تم تنفيذها خلال فترة وجيزة حولت معه مصر إلي قبلة للاستثمار العالمي مما أثار حقد الأتراك علي نجاح السياسة المصرية على المستوي الاقتصادي.

ولفت “خليفة”، أن نجاح مصر في المشروعات الزراعية وعودة دورها الإقليمي عربيا ودوليا دفع الإتراك إلي محاولة النيل من هذا التقدم من خلال محاولات التدخل في دول الجوار المصري بدلا من التوجه نحو الحل السياسي وعدم التدخل في الشأن الليبي، مشيرا إلي أن المخطط التركي سيفشل مثل غيره من المخططات الدولية التي استهدفت الدولة المصرية.



إقرأ أيضاً :  سعر الأسمنت اليوم الأربعاء 1-4-2020 في المصانع المصرية

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *