موقف غريب من رئيس لجنة الحكام بالدوري السعودى

موقف غريب من رئيس لجنة الحكام بالدوري السعودى


    في مره هى الاولى من نوعها في العالم استعان رئيس لجنة الحكام السعودية مارك كلاتنبيرغ بصديقه المعتزل منذ عام أنثوني سيرانو والمقيم في دبي ويعمل كمندوب تسويق مبيعات لإحدى شركات الشاي في دبي، ليكون مساعده الثاني بلقاء الهلال والرائد على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالملز


    ووفقا للمصدر ، فإن الإنجليزي أنثوني هو (حكم ساحة سابق) ولم يسبق له قيادة مباريات كحكم مساعد وهو ما قرره الاتحاد الدولي منذ كأس العالم ١٩٩٤ بأمريكا عندما تم تخصيص وتصنيف الحكام كل ومهامه (ساحة وآخرين مساعدين حسب إمكانياتهم)، واستعان به مارك على أساس أنه حكم عامل ما زال بإنجلترا رغم تركه للتحكيم .

    ومن الأكيد أن يفتح اتحاد كرة القدم التحقيق حول تجاوزات مارك كلاتنبيرغ الأخيرة ، كما أن الهيئة العامة للرياضة أرسلت استفسارات عديده لاتحاد القدم حول عمل كلاتنبيرغ وعن ماهية البرامج التي عملها لتطوير التحكيم خلال عام ، وكذلك التحقيق المنتظرفى عدم تواجده بعمله بلجنة الحكام وسفرياته المتكررة خارج المملكة، وآخرها مغادرته مباشرة بعد قيادة مباراة الفيحاء والفتح بكأس الملك رغم وصوله قبلها بيوم للسعودية ليعود بعد ذلك قبل يومين من قيادته مباراة الهلال والرائد

    إرسال تعليق