“هيعرفك أكتر من نفسك” (فيديو)

قال الدكتور وليد حجاج، خبير أمن المعلومات، إننا بالفعل يتم جمع بياناتنا عبر جميع مواقع التواصل الاجتماعي بما فيها الواتس آب، والتي تتمثل في الاسم والسن والمنطقة الجغرافية واللغة وحالة الجهاز وحالة البطارية واسم شبكة الانترنت المستخدمة؛ لتحديد اهتمامات المستخدم وسلوكه وتصرفاته واحتياجاته. 

وأضاف “حجاج”، خلال حواره مع برنامج “صباحك مصري” المذاع عبر فضائية “mbc مصر 2″، اليوم الأربعاء، أنه عقب حدوث أزمة بين شركة آبل ومواقع التواصل الاجتماعي، وإغلاق آبل البيانات على منصات التواصل الاجتماعي وخاصة فيس بوك لدى مستخدمي آبل، مما تسبب في خسارة “فيس بوك” ملايين الدولارات لعدم قدرتها على استهداف مستخدمي الآيفون، وبدأ المعلنين لديها ينسحبوا منها مما تسبب في خسارته قاعدة عريضة من المجتمع فلجأ لتطبيق واتس آب كمصدر للبيانات.

وتابع خبير أمن المعلومات، أن الواتس آب يعتبر أكثر خصوصية من ماسنجر “فيس بوك”، خاصة عند إرسال صور تتعلق بالعائلة، متسائلًا: “إذا كان الأمر طبيعي فلماذا تم استثناء الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي من تطبيق تحديث الواتس آب بها؛ نظرًا لوجود قانون حماية البيانات الشخصية بها، وقد يقعوا تحت طائلة القانون ويدفعوا غرامة مثلما حدث مع شركة جوجل”.

وعقب ساخرًا: “بعض الناس فاكره أن المحادثات في الواتس آب مع ميمي وسوسو وتوتو سيتم نشرها عبر فيس بوك، وكل الناس خايفة من زوجاتهم تعرف أنهم بيكلموا ستات تانية”، مشددًا على أن ما يهم هذه التطبيقات معرفة اهتمامات المستخدم لتوجيه المحتوى المناسب له، مضيفًا: “التحديث الجديد للواتس آب زي ما بيحصل في الفيس بوك لما تفكر في حاجة هتلاقيها قدامك هيعرفك أكتر مانت عارف نفسك”.

اشترك في خدمة يلا شوت المجانية

مشاهدة المباريات بروابط يوتيوب خاصة بدون تقطيع اشترك في التليجراماضغط للاشتراك