آخر الأخبار

“في عيدهم الـ 14” جائزة التميز الأثري لمكتشفي خبيئة العساسيف


حصلت البعثة الأثرية التي اكتشفت توابيت خبيئة العساسيف على جائزة الدكتور زاهي حواس للتميز الأثري، وقيمتها 15000 جنيه، وقام الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار بتكريمهم خلال فعاليات حفل عيد الأثريين الـ 14 المقام مساء أمس على المسرح الرئيسي في دار الأوبرا. 

ومنطقة العساسيف، تقع بالقرب من معبد الملكة حتشبسوت جنوب ذراع أبو النجا، وتحتوي على العديد من المقابر الأثرية المكتشفة وغير المكتشفة حتى الآن، حيث اكتشف بها مقابر من الأسرات 18 و25 و26، الفترة من 1550 إلى 525 قبل الميلاد، وبتواصل مجهودات وزارة السياحة والآثار في منطقة جبانة العساسيف، عثرت البعثة المصرية العاملة في الجبانة على خبيئة من 30 تابوتًا مذهبة في حالة جيدة من الحفظ في منطقة العساسيف لم تفتح من قبل. 

 
وكانت بداية الكشف في 15 أكتوبر 2019 حيث تم العثور على 8 توابيت أثرية في منطقة جبانة العساسيف وأكد مصدر في تصريحات إلى بوابة الفجر أن الأمر سيكون بداية لكشف أثري ضخم، وسافر وزير السياحة والآثار على الفور إلى الأقصر ورافقه الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للأثار لمعاينة بدايات الكشف الجديد، حيث ارتفع عدد التوابيت المكتشفة إلى 14 تابوتًا منها توابيت مذهبة، وهو الأمر الذي دفع الوزارة لإعلان حالة الاستعداد القصوى لاستقبال هذه التوابيت كما يليق بها. 

وفي مؤتمر صحفي عالمي أعلن وزير السياحة والأثار عن أن إجمالي عدد التوابيت المكتشفة وصل إلى 30 تابوتًا، وأنها ستعرض في جناح خاص يحمل اسم خبيئة العساسيف في المتحف المصري الكبير، ووصف مراقبين الكشف أنه الأضخم خلال الخمس سنوات الأخيرة.



الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق