التخطي إلى المحتوى
"روحوا مجلس النواب".. وزير التعليم يتحدث عن عقود المعلمين المؤقتة


11:27 م


الإثنين 24 يونيو 2019

كتبت- ياسمين محمد:

قال وزير التربية والتعليم، إن تحسين أوضاع المعلمين المادية ليست مسؤولية الوزارة؛ لأن هناك جهات أخرى في الدولة تحدد الأجور، ومع ذلك لن تدخر الوزارة جهدًا في تحسين أوضاع المعلمين، سواء المادية أو المهنية “مش هنرتاح غير لما المعلم يكون في المكانة اللائقة سواء من ناحية دخله أو تدريبه، وبالفعل بناخد خطوات لن نعلن عنها حتى تكتمل”.

جاء هذا خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي، المنعقد اليوم الاثنين، بديوان عام وزارة التربية والتعليم؛ لإعلان نتيجة امتحان نهاية العام الدراسي ٢٠١٨- ٢٠١٩، للصف الأول الثانوي.

وأكد الوزير أن الرواتب التي تمنح للمعلمين أقصى ما يمكن أن تقدمه الدولة حاليا: “هضحك عليكم؟ هو ده المتاح حاليا، إحنا عارفين إنكم تستحقوا الأفضل وبنسعى لده، بس حاليا مفيش”.

وعلق الوزير على الوقفة الاحتجاجية التي نظمها معلمو العقود المؤقتة، الأحد، للمطالبة بتجديد العقود، مؤكدا أن الوزارة كانت واضحة منذ البداية وأعلنت أن المسابقة كانت مؤقتة والعقود التي وقعوها تنص على أنها غير قابلة للتجديد أو التثبيت: “لو استجبنا لمطالبكم هنكون بنخالف قانون الخدمة المدنية، هو علشان معلمين تسألوا وزارة التعليم، لا روحوا وزارة التخطيط أو مجلس النواب علشان يعدلوا قانون الخدمة المدنية”.

وأكد أن معملي العقود المؤقتة لهم الحق في التقديم للمسابقة التي تعلنها الوزارة خلال الفترة المقبلة، ولن يضطروا لتقديم أوراق جديدة للتعيين حال قبولهم: “بس مش هنقدر نمد العقود ونخالف القانون، لو عملنا كدا بكرا الناس اللي ماقدمتش في المسابقة هترفع علينا قضايا”.

وأدى طلاب الصف الأول الثانوي، امتحانات نهاية العام الدراسي 2018- 2019، خلال الفترة من 19 مايو إلى 1 يونيو الماضي، وفقا لنظام التقييم الجديد الذي يقيس مهارات الفهم لدى الطلاب وليس الحفظ، وأدوا الامتحان إلكترونيا من خلال أجهزة التابلت، باستثناء طلاب 500 مدرسة امتحنوا ورقيا لعدم جاهزية مدارسهم من الناحية التكنولوجية.​

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *