التخطي إلى المحتوى
أكبر سجن في بريطانيا يمنح نزلاءه مفاتيح زنازينهم

لندن – مصر اليوم

قرر أكبر سجن في إنجلترا وويلز، منح النزلاء مفاتيح زنازينهم، حيث يتعين على ضباط السجن أن يطرقوا باب الزنزانة قبل الدخول.

وحسب صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، فإن سجن «إتش إم بي بروين»، الذي يقع في مدينة ركسهام، قرر أن يقوم بهذه الخطوة، في محاولة لـ«إعادة تأهيل المجرمين».

وتم نشر النهج الجديد للسجن في تقرير صادر عن المعهد الملكي للمهندسين المعماريين البريطانيين ووزارة العدل البريطانية يسمى «الرفاهية في تصميم السجون». ويبحث التقرير في تصميم وتشغيل 6 سجون جديدة تم بناؤها في المملكة المتحدة.

أقرأ أيضاً :

توقيف،أحكام بالسجن،محافظة الإسكندرية،أجهزة الأمن

وأوضح التقرير، أن إدارة السجن اتخذت هذا النهج الجديد بغرض منح السجناء مزيداً من الخصوصية، حتى يتمكنوا من الدخول والخروج من زنازينهم كما يحلو لهم، مضيفا أن سياسة «طرق الأبواب قبل الدخول» الجديدة تهدف إلى تهيئة بيئة محترمة للسجناء، مؤكد أنه لا يزال بإمكان الضباط في حالات الطوارئ الدخول إلى الزنازين دون طرق للبحث والتفتيش.

بينما أكدت إدارة السجن أنها ما زالت تحتجز بعض السجناء في زنازين مغلقة، مشيرة إلى أن هؤلاء الأشخاص يطلق عليها «جناة من الفئة ج»، حيث لا يمكن الوثوق بهم وإعطاؤهم مفاتيح زنازينهم.

من جانبه، قال هاري فليتشر، رئيس حملة «حقوق الضحايا»، «من الصواب أن يعامل السجناء بكرامة، ولكن منحهم مفاتيح زنازينهم الخاصة وسياسة طرق الأبواب قبل الدخول قد تمنحهم الفرصة لإخفاء بعض الممنوعات مثل الهواتف أو المخدرات».

ومنذ تأسيس السجن في فبراير (شباط) 2017، قررت إدارته أن تغير اسم الزنازين إلى «الغرف أو الأجنحة»، واسم مرتكبي الجرائم إلى «الرجال» وليس السجناء.

وتشبه زنازين السجن بالفعل الغرف الفندقية، حيث يوجد بكل زنزانة هاتف وجهاز كومبيوتر.

ويسمح للسجناء بطلب وجباتهم من الخارج، والذهاب للنادي الرياضي الموجود في مبنى السجن أو لعب كرة القدم في الملعب المجاور لمبنى السجن.

قد يهمك أيضاً :

جنايات الجيزة تقضي بالسجن لضابط مصري لادارته تشكيل عصابي

الإعدام والسجن لقتلة طفل مصري بقصد سرقة “توك توك”

egypttoday
egypttoday

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *