التخطي إلى المحتوى
قتل بائع وابنته بدافع الانتقام.. تجديد حبس موظف بالمعاش 15 يومًا


02:16 م


الأحد 14 يوليه 2019

كتب- محمود السعيد:

قرر قاضي المعارضات، بمحكمة حلوان، اليوم الأحد، تجديد حبس موظف بالمعاش، 15 يومًا على ذمة التحقيقات التي تجرى معه؛ لاتهامه بقتل بائع فاكهة، وابنته، وإشعال النار في جثتيهما.

كان قسم شرطة حلوان، تلقى بلاغًا بالعثور على جثة شخص بائع فاكهة “مسجل جنائي”، وبجواره جثة ابنته عمرها 9 سنوات، داخل مسكنهما الكائن بدائرة قسم شرطة حلوان.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي، توصلت جهوده إلى أن المجني عليه مشهور بممارسة أعمال البلطجة وفرض السيطرة بالمنطقة محل سكنه، ووجود خلافات بينه وبين أحد جيرانه (شخص بالمعاش -مقيم بذات العنوان) وسابقة قيام المجني عليه بمساعدة أشقائه بإجباره على توقيع إيصالات أمانة على بياض، وأن الأخير وراء ارتكاب الواقعة.

وعقب تقنين الإجراءات أمكن ضبط المتهم، وبمواجهته اعترف بارتكاب الواقعة بدافع الانتقام وقرر بقيام المجني عليه بابتزازه والحصول منه على مبالغ مالية بدون وجه حق، وبتاريخ الواقعة حضر المجني عليه لمسكنه وطلب منه مبلغ مالي بدعوى شراء بعض المستلزمات الأمر الذي أثار حفيظته، فتوجه للشقة سكن المجني عليه وتعدى عليه بالضرب بقطعتين من الحديد “ماسورتين” محدثًا إصابته التي أودت بحياته، ولدى استغاثة ابنته عاجلها بالضرب على رأسها باستخدام الماسورتين مما أدى إلى وفاتها.

حُرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة العامة التحقيق، والتي أمرت بحبسه على ذمة التحقيقات التي تجرى معه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *