التخطي إلى المحتوى
ماريا تجرد ستيفنز من لقب ميامي المفتوحة للتنس

خرجت الأمريكية سلون ستيفنز حاملة اللقب، من بطولة ميامي المفتوحة للتنس، بعدما خسرت 6-3 و6-2 أمام الألمانية تاتيانا ماريا، في الدور الثالث للمسابقة، أمس الأحد.

ولم تجد ستيفنز، بطلة أمريكا المفتوحة 2017 والمصنفة السادسة عالميا، حلا لأسلوب ماريا في الاعتماد على الكرات الساقطة، وخرجت بشكل مبكر، بعد أيام من خسارتها في مباراتها الأولى، في بطولة إنديان ويلز، أمام السويسرية الصاعدة من التصفيات شتيفاني فوجل.

وفي وقت سابق أمس الأحد، انتفضت الرومانية سيمونا هاليب المصنفة الثانية، وقاتلت بعد خسارة المجموعة الأولى لتفوز على السلوفينية بولونا هرتسوج، بينما صعدت فينوس وليامز بعدما تفوقت بمجموعتين متتاليتين على داريا كاساتكينا.

واحتفلت ماريا، المصنفة 62 عالميا، بشكل سابق لأوانه في ثالث فرصة لحسم المباراة، بعد ضربة ساقطة، قبل إلغاء النقطة، لكنها فازت بالنقطة التالية عقب ضربة خلفية خاطئة من ستيفنز. وقالت اللاعبة البالغ عمرها 31 عاما “لا يمكنني أن أشعر بسعادة أكبر من هذه، في الوقت الحالي.. أعتقد أني لعبت على أرضي لأني أقيم هنا، هذا ساعدني كثيرا”.

وأضافت “أسلوبي استثنائي، لذا كنت أدرك أني أملك فرصة للفوز الليلة.. لعبت مرتين أمام سلون لذا كنت أعرف ما ينتظرني”. وأشادت هاليب بمنافستها هرتسوج، المصنفة 93 عالميا، بعدما نجت من ضغطها في المجموعة الثانية، وفازت بالشوط الفاصل وحسمت بعد ذلك اللقاء، بنتيجة 5-7 و7-6 و6-2.

وقالت هاليب “لم يكن الأمر سهلا على الإطلاق، أعتقد أن المستوى كان عاليا جدا.. لقد لعبت هي بشكل لا يصدق، إذا واصلت اللعب بهذه الطريقة، فإنها ستدخل بسهولة قائمة أول 20 لاعبة في التصنيف”.

* مستويات رفيعة

وكانت هاليب معرضة لخسارة المباراة، بعد اللجوء إلى شوط فاصل في المجموعة الثانية.

لكنها قاتلت وفازت بخمس نقاط متتالية، لتصل إلى المجموعة الفاصلة أمام اللاعبة السلوفينية، البالغ عمرها 28 عاما.

وبعدما قلصت هرتسوج الفارق إلى 3-2 في المجموعة الأخيرة، فازت هاليب بثلاثة أشواط متتالية لتخرج بالانتصار.

وقالت هاليب “أعتقد أنها شعرت في النهاية ببعض الإرهاق، وحاولت أنا أن ألعب بقوة أكبر.. واجهت أنا صعوبة في أول مجموعتين، لأنها كانت تنفذ ضربات الإرسال بقوة، وكانت ضرباتها الأمامية والخلفية مميزة”.

وتجنبت هاليب، المصنفة الثالثة عالميا، أن تصبح ثالث لاعبة بارزة تغادر المسابقة، في غضون يومين.

وخسرت اليابانية نعومي أوساكا المصنفة الأولى عالميا، بشكل مفاجئ أمام التايوانية هسيه سو-ي، المصنفة 27، فيما انسحبت قبلها سيرينا وليامز بسبب إصابة في الركبة.

وستلعب هاليب في الدور الرابع مع فينوس، الفائزة باللقب ثلاث مرات، بعدما فازت الأمريكية المخضرمة 6-3 و6-1 على الروسية كاساتكينا، المصنفة 14، التي لم تفز بأي شوط لإرسالها.

وكسرت فينوس، الحاصلة على سبعة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى، إرسال منافستها كاساتكينا ثماني مرات، بينما خسرت شوطا واحدا بعد التأخر 3-2 في أول مجموعة.

وقالت المصنفة الأولى عالميا سابقا “أعتقد أنه في الكثير من مبارياتنا كانت هي في قمة مستواها.. أعتقد أني نجحت في السيطرة على المباراة، وارتكبت القليل من الأخطاء”.

وأضافت “دائما ما أكون في قمة مستواي، عندما ألعب بجدية وقوة”.

وما أظهر قوة فينوس أن اللاعبة الروسية، لم تنقذ نفسها أي مرة من خسارة إرسالها.

وقالت اللاعبة الأمريكية، التي خسرت إرسالها أربع مرات “لم يكن بوسعي ملاحظة ذلك، حتى تابعت الإحصاءات بعد المباراة.. لم يسبق لي مواجهة مثل هذا الموقف في مسيرتي”.

وفي مباريات أخرى، خسرت أنستاسيا سيفاستوفا لاعبة لاتفيا، والمصنفة 11، بنتيجة 1-6 و6-2 و6-3 أمام يوليا بوتينتسيفا، لاعبة كازاخستان.

وتعثرت الأمريكية دانييلي كولينز 7-5 و6-1، أمام الصينية وانج يافان
قـــد يهمــــــــك أيضــــــاُ 
هاليب ترتقي لوصافة التصنيف العالمي للاعبات التنس
هاليب ترتقي لوصافة التصنيف العالمي للاعبات التنس

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *