التخطي إلى المحتوى
تقرير.. الجزائر ضد نيجيريا.. هل ستصمد النسور في مواجهة قذائف محاربي الصحراء ؟

كتبت- منة عمر:

في تمام التاسعة مساء اليوم الأحد يلتقي منتخبي الجزائر ونيجيريا على لعب ستاد القاهرة في نصف نهائي بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019.

المنتخب الجزائري بات من أقوى المرشحين للفوز بلقب الكان على الرغم أنه كان خارج الحسابات منذ بداية البطولة، إلا أن الروح القتالية التي قدمها محاربو الصحراء خلال مشوارهم بالمنافسة أجبرت الجميع على احترام الفريق ومساندته.

مشوار الجزائر إلى نصف النهائي

استهلت كتيبة جمال بلماضي مشوار البطولة بالفوز على كينيا (2-0)، السنغالي (1-0) ثم تنزانيا (3-0) لتحقق العلامة الكاملة في مشوار المجموعات مع الحفاظ على نظافة شباكه.

مع بداية انطلاق منافسات دور الـ16، قدم لاعبو المنتخب الجزائري درسًا لباقي المنتخبات في القتال حتى اللحظة الأخيرة، فعلى الرغم من اكتساحه لنظيره الغيني بثلاثية دون رد إلا أن الفريق ظهر في لقطة نالت إعجاب الجميع فخلال الدقائق الأخيرة من المباراة تقدم رايس مبولحي حارس مرمى الجزائر للتصدي لهجمة من الجانب الغيني ليقف ثلاثة لاعبين على خط المرمى في محاولة للدفاع عن مرماهم.

مباراة دور ربع النهائي للمنتخب الجزائري لم تمر مرور الكرام، فالصدام مع الأفيال الإيفوارية لم يكن سهلًا لمحاربو الصحراء وعلى الرغم من تقدم الجزائري سفيان فيجولي بالهدف الأول في الدقيقة 20 إلا أن منتخب كوت ديفوار كان قريبًا من التسجيل في أكثر من مناسبة وأضاع لاعبيه أكثر من فرصة محققة.

في الشوط الثاني نجح جوناثان كودجيا في تسجيل هدف التعادل بالدقيقة 62 بعدما أهدر بغداد بونجحا فرصة تسجيل الهدف الثاني من ركلة جزاء مع بداية أحداث الشوط الثاني.

حمست ركلات الترجيح فوز المنتخب الجزائري على ساحل العاج ليحجز مقعدًا مستحقًا في نصف النهائي ويستعد لمواجهة أخرى ليست بالسهلة أمام نظيره النيجيري.

مشوار نيجيريا إلى نصف النهائي

على الجانب الآخر فالمنتخب النيجيري استهل مشواره في بطولة الكان بمواجهة سهلة نسبيًا أمام بوروندي على الرغم من تأخر هدف الفوز الذي سجله أوديون إيجالو في الدقيقة 76.

المواجهة الثانية لنيجيريا كانت أمام غينيا وفاز النسور بهدف دون رد، قبل السقوط أمام مدغشقر في مفاجأة غير متوقعة لتحتل المركز الثاني في جدول المجموعة بعدما خطفت مدغشقر الصدارة بفارق نقطة.

في دور الـ16 واجهت نيجيريا المنتخب الكاميروني في مباراة قوية من الجانبين شهدت تسجيل 5 أهداف بعدما حسمها النسور بنتيجة 3-2، ليحجز مقعده في ربع النهائي أمام جنوب أفريقيا.

أنقذ النيجيري وليام إيكونج منتخب بلاده من الوصول إلى الوقت الإضافي وربما ركلات الترجيح بعدما سجل هدف فوز النسور في الدقيقة 90 من عمر المباراة التي كانت تسير في اتجاه التعادل الإيجابي 1-1.

صمود جزائري x قوة نيجيرية

وبالنظر لأرقام المنتخب الجزائري في البطولة مقارنة بنظيره النيجيري، نجد تفوق هجوميًا لمحاربي الصحراء بتسجيل 10 أهداف بينما سجل النسور 7 أهداف.

كما حافظت كتيبة بلماضي على نظافة شباكها في دور المجموعات، وكذلك في دور الـ16 وتلقى أول أهدافه في ربع النهائي عن طريق الإيفواري كودجيا، بينما تلقت شباك نيجيريا 5 أهداف.

قوة المنتخب الجزائري تكمن في الخط الهجومي الناري بقيادة بغداد بونجاح والرباعي رياض محرز، يوسف البلايلي، آدم أوناس وسفيان فيجولي.

أوناس يتصدر قائمة هدافي المنتخب الجزائري برصيد 3 أهداف وينافس على لقب هداف البطولة، يليه رياض مرحز (هدفين)، يوسف بلايلي (هدفين)، سفيان فيجولي ويوسف بلايلي (هدف لكل منهما).

أما المنتخب النيجيري فيعتمد بشكل أكبر على تحركات صامويل شيكويزي المميزة وخدمات أوديون إيجالو الذي يتصدر قائمة هدافي البطولة رفقة أوناس برصيد 3 أهداف لكل منهما، بينما يتساوى كينيث أوميريو، أليكس ايوبي، وليام إيكونج، وصامويل شيكويزي بهدف لكل منهما.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *