التخطي إلى المحتوى
وولفرهامبتون يقطع طريق مانشستر يونايتد نحو رباعي المقدمة

فقد مانشستر يونايتد فرصة التقدم مؤقتا إلى المركز الثالث، بخسارته أمام مضيفه وولفرهامبتون 1-2 مساء اليوم الثلاثاء، في الجولة الثالثة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وسجل هدفي وولفرهامبتون كل من ديوجو جوتا (25) وكريس سمولينج (77 بالخطأ في مرماه)، بعدما كان يونايتد قد تقدم أولا عبر سكوت ماكتوميناي في الدقيقة 13، ولعب الفريق الضيف بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 57 بعد طرد أشلي يونج.

وبهذه النتيجة، يتجمد رصيد مانشستر يونايتد عند 61 نقطة في المركز الخامس الذي بات مهددا من قبل تشيلسي (60 نقطة)، أما وولفرهامبتون، فرفع رصيده إلى 47 نقطة في المركز السابع.

واعتمد مدرب مانشستر يونايتد أولي جونار سولسكاير على طريقة اللعب 3-5-2 تحولت أحيانا إلى 3-4-3، فعاد السويدي فكتور لينديلوف لصفوف الفريق ليقود الدفاع بمساندة كريس سمولينج وآشلي يونج، ووقف ديوجو دالوت على الناحية اليمنى ولوك شو على اليسرى، وقام ماكتوميناي بدور لاعب الارتكاز على حساب الصربي نيمانيا ماتيتش، وأدى البرازيلي فريد دور لاعب الوسط الحر الذي تحرك حول صانع اللعب بول بوجبا، فيما تلقى رأس الحربة روميلو لوكاكو المساندة من جيسي لينجارد.

اقرا ايضا :

النرويجي جونار سولسكاير يحسم مصيره مع مانشستر يونايتد

في الطرف المقابل، لجأ مدرب وولفرهامبتون نونو سانتو إلى الطريقة ذاتها 3-5-2، فشكل كل من رايان بينيت وكونور كوادي وويلي بوني ثلاثي الدفاع، ووقف مات دوهيرتي على اليمين وروبن فيناجري على اليسار، وتبادل لياندر ديندونكر وروبن نافاس الأدوار في وسط الملعب خلف صانع اللعب جواو موتينيو، وتكون الهجوم من الثنائي راؤول خيمينيز وديوجو جوتا.

وافتتح لينجارد المباراة بهجمة سريعة من ضربة البداية ليتقدم أمام أكثر من لاعب قبل أن يسدد كرة سيطر عليها باتريسيو بسهولة، ورفع دالوت كرة من الناحية اليمنى ارتقى لها لوكاكو برأسه لكنه سدد في مكان وقوف الحارس باتريسيو بالدقيقة الخامسة.

وسجل يونايتد هدفا في الدقيقة 13، عندما تلقى ماكتوميناي كرة من فريد، ليسددها بيمناه زاحفة على يمين باتريسيو، وأهدر لينجارد فرصة خطيرة في الدقيقة 17، عندما قابل برأسه عرضية لوكاكو دون رقابة لكن باتريسيو أنقذ الموقف، وأحدثت هجمة خطيرة لوولفرهامبتون دربكة كبيرة بمنطقة جزاء يونايتد، قبل أن تصل الكرة إلى المدافع بوني الذي هيأها أمام خيمينيز، لكن المهاجم المكسيكي سدد من زاوية ضيقة فوق المرمى بالدقيقة 24.

لكن انتظار وولفرهامبتون لإحراز التعادل لم يدم طويلا، حيث فقد فريد الكرة لتصل إلى خيمينيز الذي مررها بينية بالمقاس إلى جوتا، فكسر الأخير مصيدة التسلل وسجل بيمناه هدفا لفريقه بالدقيقة 25، وفشل ديندونكر في إيجاد طريق المرمى من مسافة قريبة ليسدد فوق عارضة يونايتد في الدقيقة 31.

ونفذ موتينيو ركلة حرة لوولفرهامبتون على رأس دوهيرتي الذي ضلت كرته طريق المرمى في الدقيقة 39، وسيطر حارس مرمى مانشستر يونايتد دافيد دي خيا على تسديدة من خارج منطقة الجزاء لروبن نيفيس، وقبل نهاية الشوط الأول بلحظات، تبادل لوكاكو الكرة مع بوجبا قبل أن يسدد الأخير بجوار القائم.

تبادل الفريقان السيطرة مع بداية الشوط الثاني، وتصدى باتريسيو بأعجوبة لرأسية قوية من ماكتوميناي في الدقيقة 55، وبعدها بدقيقتين رفع الحكم مايك دين البطاقة الصفراء الثانية في وجه يونج بعد تدل خشن بحق جوتا، ليستغل أصحاب الأرض نقص صفوفه منافسهم من أجل السيطرة على منطقة المناورة.

وأجرى يونايتد تبديلا تكتيكيا بإخراج فريد وإشراك المدافع فيل جونز، وذهبت رأسية جديدة من ماكتوميناي فوق المرمى بالدقيقة 72، دخل بعدها أنتوني مارسيال إلى تشكيلة يونايتد بدلا من لوكاكو، لكن وولفرهامبتون نجح في إحراز هدف التقدم بالدقيقة 77، عندما رفع موتينيو كرة عرضية أحدثت دربكة أمام المرمى بعد لعبة مشتركة بين خيمينز وجونز، حاول ديندونكر إكمالها في المرمى لكن المدافع سمولينج ناب عنه.

وحاول يونايتد معادلة النتيجة مع دخول اندرياس بيريرا مكان دالوت، لكن هجمات وولفرهامبتون المرتدة أربكته، وكاد سمولينج يضيف هدفا ثانيا بالخطأ في مرماه بالدقيقة الأخيرة لكن دي خيا تدارك الموقف، ثم تخطى البديل إيفان كافالييرو المعزول لينديلوف، ليسدد في العارضة بالدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع.

قد يهمك ايضا : 

باريس سان جيرمان يهدد بقاء الحارس دى خيا مع مانشستر يونايتد

ذكاء جونار سولسكاير وراء استمراره مع مانشستر يونايتد

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *